الحساسيةمقالات متنوعةمن 6 سنوات حتى 12 سنةمن سنتين حتى 6 سنوات

العودة إلى المدرسة وزيادة الحساسية

نلاحظ دائماً أن معظم أطفال الحساسية سواء أنف او صدر يتعبوا مع رجوع المدارس والإنتكاسات تزيد، وهذا ناتج طبعاً من الاختلاط في الفصول، والتعرض للتراب في المدرسة، بالإضافة إلى سبب مهم جداً ويحدث يومياً وهو التعرض لتيار هواء مختلف (من هواء ساخن إلى بارد أو العكس).

إثارة الحساسية:

يعتبر التعرض لتيار هواء مختلف مُثير قوي للحساسية، والذي يكون عُرضه لأي فيروس في الجو، وكما ننبه دائماً أن طفل الحساسية لديه زيادة في الاستجابة عن الطبيعي لإنغلاق الشعب الهوائية (حساسية صدر) أو للرشح وزيادة الافرازات الانفيه (حساسية أنف).

الحل:

  • عند إستيقاظ الطفل يجب أن تكون حرارة جسمه هادئة وهذا لن يحدث بدون الطقوس العادية من إستحمام وإرتداء الملابس ثم كوب من اللبن ويتحرك بعض الوقت في البيت قبل الخروج، ويفضل أن يتم كل ذلك قبل الخروج بساعة، لكن من النوم مباشرةً إلى الخارج يؤدي إلي نزلة برد وتوابعها من انتكاسات.
  • الالتزام بالعلاج الوقائي لحساسية الأنف: بخة الآفاميس أو النازونكس صباحاً تعتبر مثل وجبة الإفطار تماماً، وإذا حدث رشح نزيد حتي 3 مرات يومياً ونقللها لمرة مع التحسن مع ادخال المجموعة الثانية من مضادات الحساسية مثل الزيرتك او التيلفاست.

    السنجولير او الليبيل قبل النوم.

  • الالتزام بالعلاج الوقائي لحساسية الصدر: بختين الكورتيزون الاستنشاقي كل يوم صباحاً، السينجيولير او الليبيل ليلاً، بختين الفنتولين عند اللزوم.

  • الاهتمام بشرب السوايل بصفة عامة.
الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق