window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-131221295-7');
الرضاعةحديثي الولادة والرضع

نصائح مهمة حول الرضاعة عن طريق الببرونة

قد تختارين إرضاع طفلك بالزجاجة لتقديم الحليب الصناعي له، وقد تختارينها لأنك تضطرين لترك طفلك مع شخص آخر  ليعتني به وتقومين بتشفيط حليب الثدي ليرضع منه الطفل على مدار اليوم.. بصرف النظر عن الأسباب هناك بعض النقاط تتعلق بموضوع الرضاعة عن طريق الببرونة إذا كنت تتساءلين عن كيفية ووقت إرضاع طفلك بها إليكِ عشر نصائح ستسهل عليكي الأمر.

  1. أرضعيه عندما يكون جائعًا

من المفيد في حالة الرضاعة الطبيعية أن تضعي روتين، بينما في حالة الرضاعة بالببرونة يُنصح بإرضاع الطفل فقط عندما يكون جائعًا بحيث لا تجبريه على الرضاعة إذا لم يكن يريدها.. والأهم احرصي على عدم الامتناع عن إرضاعه عندما يجوع حتى لا تصيبه اضطرابات النمو البدني والعصبي.. تستطيعين معرفة أن طفلك جائعا عندما يمص يده، يظهر عدم ارتياحه ويتلوى ثم يبكي بعد ذلك.

  1. لا تبالغي في إرضاعه

تنطبق هذه النصيحة على استخدام الببرونات لرضاعة أي من الحليب الصناعي أورضاعة حليب الأم الذي تم تشفيطه.. تذكري أن معدة الرضيع صغيرة الحجم لذا فهو لا يحتاج كمية كبيرة من اللبن في الرضعة الواحدة، فلا تحاولي إجباره على شرب الزجاجة كلها. يقدّر احتياج الطفل اليومي من اللبن بنحو 600 ملل في عمر الشهرين، 900 ملل بعمر الستة أشهر.

  1. أرضعي طفلك في وضعية صحيحة

لا تحاولي إرضاع صغيرك بالببرونة وهو مستلقي على ظهره، ولكن يجب أن يكون في نفس وضعية الرضاعة الطبيعية بزاوية 45 درجة. أثناء الرضاعة سوف يبلع الطفل القليل من الهواء الذي سيخرج بعد ذلك من خلال الأنف فلا داعي للقلق. إن حاولتِ إرضاعه بالببرونة وهو مستلقي على ظهره قد يتسبب ذلك في تسوس الأسنان

كما سيبلع الصغير كمية أكبر من الهواء مما سيتسبب له بالكثير من الغازات.

  1. انتظري قبل تقديم الببرونة

تنطبق هذه النصيحة أيضًا على من تخطط لإرضاع الطفل رضاعة طبيعية إلى جانب الببرونة، في هذه الحالة يُفضل الانتظار حتى يعتاد طفلك على الرضاعة الطبيعية والسبب أن الطريقة التي يرضع بها من الثدي مختلفة تمامًا عن الطريقة التي يرضع بها من الببرونة.. الرضاعة الطبيعية تتطلب مجهودًا أكبر.. فإذا أدرك الطفل أن الرضاعة عن طريق الببرونة أكثر سهولة قد يبدأ برفض الرضاعة الطبيعية بالكامل. يُنصح بالانتظار من 3 إلى 8 أسابيع قبل إدخال الببرونة للطفل إن أردت الجمع بين النوعين من الرضاعة.

  1. احترسي من الحساسية

بعد الرضاعة بالببرونة إذا بدأ طفلك بالقئ، البكاء والتلوّي أو الرغبة في حك جلده develops hives  قد تكون هذه علامة على أنه يعاني حساسية من الحليب. الرضّع غير حساسين للبن الأم لكن الكثير منهم قد يصبحوا حساسين للحليب الصناعي. قد يكون فقط للنوع الذي تستخدمينه وقد يفيد التغيير إلى نوع آخر. يُفضل استشارة الطبيب لمعرفة سبب أي أعراض غير معتادة وتشخيص الحساسية.

  1. اسمحي لشخص آخر بإرضاع طفلك بالببرونة

بهذه الطريقة تشجعين طفلك على عدم التعلق بك وحدك في الرضاعة، وهذا شئ هام إذا كنت تخططين للاستعانة بمربية لإطعام طفلك في وقت تواجدك بعيدًا عنه، ربما يتضجر الصغير في البداية خاصة إن كان قد تعود بالفعل على الرضاعة الطبيعية.

  1. بناء الروابط

سيخبرك الجميع أن الرضاعة الطبيعية أفضل لأنها تساعدك على بناء روابط قوية بينك وبين طفلك.. هذا حقيقي بالفعل لكن من الممكن أيضًا بناء روابط قوية بينكما في حالة الرضاعة بالببرونة، لا تظني أنك فقدتي هذه الميزة لأنك تستخدمين الببرونة، الأمر يتعلق بتوفير البيئة المناسبة..

التلامس مهم أثناء وقت الرضاعة.. لذا أثناء استخدام الببرونة احملي الطفل قريبًا منك .. التواصل بالعينين هو على نفس القدر من الأهمية لذلك لا تنظري بعيدًا، احرصي على كونك حاضرة أثناء إرضاعه بالزجاجة ولا تتلفتي حولك لتفكري بكل المهام التي عليكِ إنجازها.. هذا الوقت خاص بك وبطفلك معًا فلا تضيعي الفرصة!

  1. درجة الحرارة المناسبة

يجب أن يكون الحليب بدرجة حرارة الغرفة ويكون الجزء الخاص بالمص من الزجاجة فاترًا، لا بارد ولا حار. إذا كنت تقومين بتشفيط حليب الثدي وإرضاعه لطفلك عن طريق الزجاجة فلا تسخنيه أبدًا في الميكرويف أو الموقد، ولكن لتدفئة الزجاجة ضعيها في ماء ساخن.

  1. لا ترجّي الزجاجة

بالنسبة لتركيبة الحليب الصناعي فيمكن أن يُرج (حسب الإرشادات الموضحة على العبوة) لكن حليب الأم ينفصل إلى طبقتين إذا تم تخزينه ثم رجّه. لذا لا ترجيه ولكن قومي بلف الزجاجة قليلًا في شكل دائري لتختلط محتويات الزجاجة.. هذه نصيحة مفيدة للآباء الذين يرضعون أطفالهم بالببرونة أثناء الليل أو المربية التي تطعم طفلك أثناء عدم تواجدك معه.

  1. ساعدي طفلك على التجشؤ في منتصف الرضعة

كما ذكرنا سابقًا أن كميات صغيرة من الهواء تدخل مع الحليب أثناء الرضاعة، لذلك من المهم أن تجعلي الطفل يتجشأ في منتصف الوجبة لتجنب الغازات وألم المعدة، يمكنك أيضًا أن تحاولي جعله يتجشأ إذا شعرت بعدم ارتياحه في أي وقت أثناء الرضاعة.

كما هو واضح هناك الكثير من الأشياء لتفكري فيها في حال اخترتي الببرونة لإرضاع طفلك، ذكرنا فقط بعض النقاط الأساسية التي ستفيدك وتسهل عليكى الكثير.. ومثل أي شئ جديد قد يلزم طفلك بعض الوقت للتعود على استخدام الببرونة خاصة إذا كان قد اعتاد الرضاعة الطبيعية.. فقط يلزمك أن تتحلي بالصبر.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق