window.dataLayer = window.dataLayer || []; function gtag(){dataLayer.push(arguments);} gtag('js', new Date()); gtag('config', 'UA-131221295-7');
الرضاعةحديثي الولادة والرضع

عشرة نصائح لزيادة كمية لبن الرضاعة بطريقة طبيعية

إذا كان حليب الصدر لا يكفي لإرضاع طفلك لا تدعي القلق يسيطر عليكي، هناك طرق كثيرة من أجل زيادة كمية لبن الرضاعة دون الاستعانة بالعقاقير أو الحاجة للجوء إلى استخدام الألبان الصناعية.

عشر نصائح لزيادة كمية حليب الصدر بطريقة طبيعية

  1. الرضاعة، الرضاعة ثم الرضاعة

لا شئ يزيد كمية الحليب أكثر من المص الذي يقوم به الرضيع.. إنتاج حليب الثديين هو أشبه بالعرض والطلب وهو نظام مُحكم. فلا تقلقي إذا شعرتي أن صدرك غير ممتلئ أو أن طفلك لا يحصل على الكثير من اللبن، لأن فعل المص نفسه يحفز إنتاج المزيد من اللبن على المدى البعيد.. لذلك في أي وقت قربي طفلك من الثدي واجعليه يرضع.

  1. التلامس الجسدي بينك وبين الطفل

عندما ترضعين طفلك احرصي على التلامس الجسدي بينك وبين الرضيع.. اجعلي طفلك يرتدي حفاضته فقط.. قومي بلف غطاء حول جسميكما  أثناء الرضاعة.. هذه الطريقة تقوي الروابط بين الأم والرضيع كما تزيد من إنتاج الهرمونات المنتجة للبن.. كرري هذه العملية عند الرضاعة في وقت القيلولة، وعند النوم ليلًا وكذا خلال الليل.

  1. عدم وضع حدود زمنية للرضاعة

إذا كنت تعانين من قلة اللبن فيستحسن ألا تضعي جدولًا زمنيًا لأوقات الرضاعة ولا تحددي الفترة الزمنية التي يجب أن يقضيها الرضيع على كل ثدي.. حاولي جعل الطفل يرضع من كل من الثديين في كل مرة لتحفيز إنتاج اللبن بشكل عام. ربما تستطيعين أيضًا قضاء “عطلة للرضاعة” بمعنى أن تقضي عطلة نهاية الأسبوع في سريرك مع الطفل لترضعيه كثيرًا بقدر الإمكان.

  1. عدم إعطاء الرضيع اللهّاية، الببرونة أو الطعام

إن كل من اللهّاية، الببرونة والطعام يرضي رغبة الرضيع في المص وتحريك الفم كما يشعره بالشبع مما يقلل فرصة الرضاعة الطبيعية.(. وتأكدي من استشارة طبيبك بشأن وزن الطفل و مدي احتياجه للبن صناعي بالببرونة وإمكانية إدخال الأطعمة الصلبة لطفلك من عدمها.

  1. النوم الجيد والراحة

بالطبع القول أسهل من الفعل خاصة مع وجود رضيع حديث الولادة لكن حاولي بقدر المستطاع الحصول على قدر كاف من النوم.. حيث تبين الدراسات أن إفراز حليب الصدر يزيد لدى الأمهات المرضعات عند استرخائهن وحصولهن على قدر جيد من الراحة.. قد تساعدك هذه النصائح:

  • نامي مع الطفل وقت قيلولته.
  • لا تترددي إذا كان بمقدروك الحصول على جليسة أطفال أو الاستعانة بوالدتك أو أحد أفراد العائلة أو إحدى صديقاتك للمساعدة.
  • إذا كنت مرتبطة بالكثير من الأنشطة خارج المنزل قومي بإلغائها أو تقليلها قدر الإمكان وحافظي على بساطة الأمور.
  • لتوفير الوقت والجهد قومي بإعداد الكثير من وجبات الطعام القابلة للتخزين.. أعديها بنفسك أو بالاستعانة بإحدى الصديقات أو السيدات اللاتي تدرن مشروعًا لإعداد وبيع الوجبات المنزلية.
  1. شرب الكثير من السوائل

احرصي على شرب الكثير من السوائل.. الجميع يعرف هذا لكن وجب التأكيد، هذه نصيحة هامة لا يجب إغفالها.

  1. الحفاظ على غذاء متوازن

هناك الأطعمة المُدرّة للبن كالشوفان، الشعير، الكينوا بالإضافة إلى البهارات مثل نبات الشُمر، الزنجبيل والكركم.. بذر الكتان، اللوز والسمسم.. هناك بعض الوصفات الغذائية التي تجمع بين المكونات المُدرّة للبن وهناك أعشاب المورينجا وهى فعالة جدًا في زيادة اللبن (وهى متوفرة في مصر بمقر مركز البحوث).

تأكدي من تناول الكميات المناسبة للوفاء بمتطلبات الرضاعة: إذا كنت تخططين لجعل طفلك يكتفي بالرضاعة الطبيعية فسوف تحتاجين إلى 500 كالوري يوميًا أكثر من احتياجك اليومي المعتاد.

  1. التشفيط بين الرضعات

إن تشفيط الثديين هو طريقة رائعة للتحفيز على إنتاج المزيد من اللبن على المدى القصير، فقط تأكدي من تكرار هذه العملية.. بعد أن ينتهي صغيرك من الرضاعة يمكنك التشفيط حتى تشعري بنزول كل اللبن من الثديين كليهما ثم استمري في التشفيط بعدها لمدة خمس دقائق.. في حالة عدم وجود لبن من البداية فقط استمري بالتشفيط لمدة 10 دقائق تقريبًا لكل ثدي فهذا سيساعد على تحفيز إنتاج اللبن..

أضيفي إلى معلوماتك أن إنتاج حليب الصدر يبلغ أقصاه في الفترة ما بين الثانية صباحًا إلى الخامسة فجرًا فربما يمكنك الاستيقاظ في هذا الوقت أيضًا للتشفيط.

دليل تشفيط الثدي للأمهات

  1. التغيير بين الثديين أو الرضاعة بكليهما

في كل جلسة رضاعة أرضعي طفلك من كلا الثديين. فيما يتعلق بالأطفال الذين ينامون أثناء الرضاعة قبل الوصول إلى الثدي الآخر توقفي بعد عدة دقائق من بدء الرضاعة ثم انقلي الطفل للجانب الآخر، بهذه الطريقة تبقي طفلك مستيقظًا لفترة مص أطول..

يمكنك إرضاع طفلك من كلا الجانبين بأن ترضعيه، ثم تتوقفي قليلًا وتربتي على ظهره ليتجشأ ثم تعيديه ليرضع مرة أخرى من الجانبين بهذه الطريقة تجعلين فقاعات الغاز تخرج من معدة الطفل مما يسمح بمساحة أخرى من أجل اللبن.

  1. التأكد من مص الطفل للثدي بطريقة صحيحة

إذا كان رضيعك لا يمص حلمة الثدي بطريقة صحيحة فمن المؤكد أنك ستواجهين مشكلة لأن الثديين في هذه الحالة لا يتم تحفيزهما بشكل كافي على إنتاج اللبن.. قد يتطلب الأمر تصحيحًا بسيطًا لطريقة مص الطفل.. وقد يتعلق بمشكلة تشريحية طفيفة تمنع الطفل من إطباق شفتيه على حلمة الصدر أو ربما تكون الحلمتان مقلوبتين للداخل.. لحسن الحظ فإن أغلب هذه المشكلات يمكن حلها وتستطيع الأم والطفل أن يخوضا تجربة الرضاعة الطبيعية بنجاح. إن واجهتك أية مشكلات بهذا الخصوص يمكنك استشارة أخصائي رضاعة طبيعية.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق