أمراض الأطفالمن 6 سنوات حتى 12 سنةمن سنتين حتى 6 سنوات

الحمى الروماتيزمية عند الاطفال بين الوهم والحقيقة

ماهى الحمى الروماتيزمية:

تحدث الحمى الروماتيزمية نتيجة عدوى بالميكروب السبحى في الحلق واللوزتين وبعد مرور فترة سكون من 2 الى 3 أسابيع تظهر في شكل إرتفاع في درجة الحرارة مع التهاب بالمفاصل والتهاب بعضلة القلب وهي تصيب الأطفال غالبا من سن 5 الى 15 سنة.

ما الذى يسبب الحمى الروماتيزمية:

العدوى بالميكروب السبحى في الحلق واللوزتين هى السبب الأساسى للإصابة بالحمى الروماتيزمية، فهناك تشابه بين البروتين الموجود في بعض فصائل هذا الميكروب وبين بعض بروتينات أنسجة الجسم مثل المفاصل والقلب وعندما يكون الجهاز المناعي أجسام مضاده للميكروب فإن هذه الاجسام المضادة تهاجم الميكروب السبحى  وأنسجة الجسم المشابهة معا حيث تحدث الاصابة في هذه الأماكن عن طريق التفاعل المناعى وليس عن طريق الميكروب نفسه.

لماذا يصاب طفل معين بالحمى الروماتيزمية؟

الإصابه بالميكروب السبحى منتشرة بنسبة كبيرة وقد وجد أن من 1 الى 3% من الأطفال يظهر عيلهم المرض في حالة عدم علاجهم باستخدام المضادات الحيوية اللازمة وهناك عوامل تؤثر في ظهور الإصابة منها:

1 – فصيلة الميكروب السبحى حيث هناك فصائل معينة هي التى تؤدى إلى الحمى الروماتيزمية.

2- عوامل بيئية عادة تكون الحمى الروماتزمية أكثر انتشارا في المجتمعات الفقيرة حيث التكدس السكاني والإزدحام وسوء التغذية.

ما هى اعراض الحمى الروماتيزمية؟

1 – إلتهاب المفاصل  ويظهر على شكل تورم وسخونة وعدم القدرة على تحريك المفصل المصاب وغالبا المفاصل الكبيرة مثل الركبتين والكاحل والكوع والرسغ وتتميز أنها تنتقل من مفصل إلى آخر بعد شفاء الاول تماماً.

2- اصابة القلب، يؤثر المرض على 40 الى 50 % من الحالات وقد تشمل التهاب الغشاء المحيط بالقلب مما يؤدى إلى ارتجاع في صمامات القلب مثل الأورطى وهبوط بوظائف القلب.

3- الجهاز العصبى وقد تظهر بعد اختفاء المرض بعدة شهور على شكل اضطراب نفسى وحركات لا ارادية للوجه واليدين والقدمين.

4- طفح جلدى قد يظهر على الجذع ويحدث فى 10 % فقط من الحالات.

5- العقد الروماتيزمية وهي عقد صغيره تحت الجلد من 10 الى 15 % من الحالات وخاصة بروز العظام مثل الكوع.

كيف يمكن تشخيص الحمى الروماتيزمية؟

  • التشخيص الاكلينيكى: حيث لابد من وجود اثنان من الاعراض الرئيسية السابق ذكرها
  • الاختبارات المعملية

ا- زيادة سرعة الترسيب ESR

ب- ارتفاع بروتين سي التفاعلي CRP

ج- ارتفاع مضادات الميكروب السبحى ASOT

وهناك خطأ شائع في مصر حيث يعتبر الكثيرون ان مجرد ارتفاع ASOT هو تشخيص للحمى الروماتيزمية وهذا غير صحيح فنسبة مضادات الميكروب السبحى قد تزداد في الاطفال الطبيعيين في سن المدرسه نتيجة التكدس والإزدحام لتصل الى 300 وقد تحدث نتيجة التهاب الحلق واللوزتين لتصل الى 500 او 600 وتظل مرتفعة عدة اسابيع حتى يزول الالتهاب ولا يعتبر هذا الطفل مصاب بالحمى الروماتيزمية وكل ما يحتاجه هو علاج الالتهاب باستعمال مضاد حيوى مناسب لمدة 10 أيام.

كيف يمكن الوقاية من الحمى الروماتيزمية؟

  • رفع المستوى الإجتماعى والصحى
  • علاج التهاب الحلق واللوزتين باستعمال المضاد المناسب
  • المصل المضاد للميكروب السبحى وهو موضوع بحث الآن في عدد من المراكز العلمية

ماذا عن استئصال اللوزتين للوقاية من المرض؟

قد يفيد في تقليل إحتمال الإصابة بشرط أن يكون هناك إلتهاب صديدى باللوزتين لكنه لا يمنع الإصابة نهائياً لأنه قد يحدث الإلتهاب في الحلق وهناك خطأ شائع وهو إستئصال اللوزتين على سبيل الاحتياط وبدون وجود إلتهاب، في هذه الحالة تكون ضارة اكثر منها نافعة حيث انها تحرم الطفل من خط دفاعى مناعى هام وربما بعد ذلك يكون الطفل اكثر عرضة للإصابة بإلتهاب الحلق والجهاز المناعي

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
إغلاق